www.medosamak.yoo7.com

منتدى يشمل كل الجديد والقديم
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الطريق.. لعمرة مقبولة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mohamed said
Admin
avatar

عدد الرسائل : 138
العمر : 28
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : روعه
تاريخ التسجيل : 19/06/2008

مُساهمةموضوع: الطريق.. لعمرة مقبولة   الخميس يونيو 19, 2008 3:25 pm

يسأل القاريء
نويت أداء العمرة هذا الشهر.. وأريد تعريفاً موجزاً بأهم أحكامها وأركانها للاستدلال به عند أداء مناسكها وجزاكم الله عنا خيراً.
** يجيب فضيلة الدكتور "أحمد يوسف سليمان" أستاذ ورئيس قسم الشريعة الإسلامية بكلية دار العلوم جامعة القاهرة فيقول: العمرة هي التعبد لله بالطواف باالبيت. وبالصفا والمروة والحلق أو التقصير.
ويدل الصحيح من أقوال أهل العلم علي أنها واجبة لحديث عائشة رضي الله عنها حينما سألت النبي "صلي الله عليه وسلم": هل علي النساء جهاد؟ قال: "نعم عليهم جهاد لا قتال فيه.. الحج والعمرة".
وللعمرة ثلاثة أركان هي: الإحرام. الطواف بالبيت والسعي بين الصفا والمروة.
أما واجبات العمرة فهي الإحرام من الميقات. والحلق أو التقصير.
وإذا أراد المسلم أن يحرم بالعمرة فالمشروع في حقه أن يغتسل وينظف ويزيل ما به من شعر تحت إبطه وعانته ويقلِّم أظافره ويتطيب بما شاء. وهذا سنة للرجال والنساء أيضاً وحتي الحائض والنفساء تفعله.
وبعد ذلك يصلي غير الحائض والنفساء لأنهما لا تصليان ثم ينوي الإحرام قائلاً: لبيك عمرة. ويلبي التلبية المعروفة: "لبيك اللهم لبيك. لبيك لا شريك لك لبيك. إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك" يرفع لها صوته. أما النساء فتسر بها.
وإذا كان من يريد الإحرام خائفاً فإنه ينبغي أن يشترط عند إحرامه قائلاً: "فإن حبسي حابس فمحلي حيث حبستني" وإذا وصل المسجد الحرام قدم رجله اليمني قائلاً: "بسم الله والصلاة والسلام علي رسول الله. اللهم اغفر لي ذنوبي وافتح لي أبواب رحمتك".
ثم يذهب فيبدأ بالطواف فيستلم الحجر الأسود بيده اليمني ويقبله ان تيسر له ذلك فإن لم يتيسر استلامه بيده أشار إليه بيده ولا يقبلها ويقول عند ذلك: الله أكبر.
وأثناء طوافه بالبيت يدعو الله بما شاء ويذكره ويكثر من ذلك فإذا انتهي إلي الركن اليماني استلمه بيده إن أمكن وإن لم يتيسر له فإنه لا يشير إليه.
وعلي المعتمر الذي أراد الطواف بالبيت أن يضطبع من ابتداء الطواف إلي انتهائه وصفة الاضطباع أن يجعل وسط ردائه تحت إبطه الأيمن وطرفيه علي كتفه الأيسر. وهذا خاص بطواف القدوم للعمرة أو الحج.
وأثناء طوافه فإنه يرمل في الأشواط الثلاثة الأولي فقط بحيث يسرع في المشي. أما إن كان في رمله أذية للحجاج والمعتمرين فإنه لايفعل.
فإذا انتهي من طوافه تقدم إلي مقام إبراهيم وصلي خلفه ركعتين. ثم يخرج إلي المسعي فإذا دنا من الصفا قرأ "إن الصفا والمروة من شعائر الله" ثم يرقي علي الصفا حتي يري الكعبة فيستقبلها ويرفع يديه فيحمد الله ويدعو بما شاء. فإذا انتهي من دعائه نزل إلي المروة ماشياً. فإذا بلغ العلم الأخضر ركض قدر استطاعته مع عدم إيذاء أحد حتي إذا بلغ العلم الاخر عاد إلي مشيه حتي يصل إلي المروة ويفعل عليها ما فعل علي الصفا.
فإذا انتهي من الأشواط السبعة حلق رأسه أو قصره كله. أما المرأة فإنها تأخذ من كل ضفيرة قدر أنملة.. وبهذا يكون قد انتهي المسلم من عمرته.. وندعو الله أن يتقبل منا ومنكم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://medosamak.yoo7.com
 
الطريق.. لعمرة مقبولة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.medosamak.yoo7.com :: المنتدى المفتوح :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: